U3F1ZWV6ZTQ3NzgzMDYxMzgxMDY4X0ZyZWUzMDE0NTY4Njk2MTcyMQ==

فوائد اللوز للصحة

فوائد اللوز للصحة .

اللوز من الأغذية ذات القيمة الغذائية المرتفعة لإحتوائه على الألياف ، والبروتينات والدهون المفيدة، وفيتامين إي ، والكالسيوم إضافة إلى كل من مضادات الأكسدة ، وفيتامين ب2 وب3، والمغنيسيوم. وجود هذه العناصر الغذائية المفيدة والمهمة داخل حفنة واحدة من اللوز تزود الجسم بنسبة جيدة من حاجته اليومية لكل من هذه العناصر. وتعتبر كمية اللوز المسموح بها يومياً ما يقارب حفنة اليد أو ما يعادل 30 حبة لوز 


ويعرف اللوز بأنه من المكسرات المحببة والتي يتناولها الأشخاص بكثرة وبطرق متنوعة. وعرف اللوز بشكل شائع على أنه من المكسرات، ولكن اللوز علمياً هو أحد أنواع البذور، وذلك لأنه يشكل البذرة المحاطة بفاكهة خضراء تجف وتتصلب وتحيط بالقشرة الداخلية وهي اللوز. وينمو اللوز على أشجار مزهرة تنمو في المناخ الدافئ والجاف. ويعتبر الموطن الأصلي للوز دول غرب آسيا وجنوب أوروبا 

اللوز والوزن

يرتبط بالذهن في أغلب الأحيان أن تناول المكسرات يسبب زيادة في الوزن، هذا الأمر ليس صحيحاً بشكل كامل. فقد أجريت دراسة قام بها قسم الأغذية في جامعة سوك ميونغ للنساء في كوريا الجنوبية لدراسة تأثير تناول اللوز بشكل يومي على الوزن ومقدار الدهون في الجسم. وكشفت الدراسة بداية أنه لا يوجد علاقة بين تناول اللوز بشكل يومي وزيادة الوزن، سواء في الأشخاص الذين يعانون من مستوى مرتفع من الدهنيات في الجسم أو الأشخاص السليمين. وبعد متابعتهم لمدة تصل ل 6 شهور لم تزد أوزانهم نتيجة تناول اللوز، بل على العكس إذ انخفض محيط الخصر في الأشخاص الذين الأزمة بتناول ما يقارب 56 غرام من اللوز يومياً بنسبة 14%

ويفسر ذلك بأن تناول اللوز يقلل من استهلاك الشخص للدهون غير المفيدة والسكريات والنشويات  الأخرى، ويعطي إحساس بالشبع مما يقلل من تناول الأطعمة غير الصحية.

كما ظهر أيضاً وجود علاقة بين الوقت الذي يُتناول به اللوز خلال اليوم والتغير الذي يحدثه في الجسم. فتناول اللوز قبل الوجبات، أي قبل تناول الفطور وقبل الغداء يرتبط بانخفاض كتلة الدهون في الجسم. كما يؤثر على توزيع هذه الدهون، فهو يساعد على حرق الدهون المتراكمة حول الأعضاء الداخلية دون التأثير على الوزن بشكل فعلي ومباشر. وتناول اللوز على شكل وجبات خفيفة بين الوجبات الرئيسية يؤثر على مستوى الدهون والكوليسترول في الجسم.

اللوز والكوليسترول

يمتلك اللوز تأثير فعال وواضح جداً على مستوى الكوليسترول في الجسم. حيث يوجد في الجسم 3 مقاييس رئيسية للدهنيات وهي مستوى الكوليسترول الضار (بالإنجليزية: LDL cholesterol)، ومستوى الكوليسترول المفيد (بالإنجليزية: HDL cholesterol)، والكوليسترول الكلي. وتناول اللوز بشكل يومي بمقدار 56 غرام موزعة على شكل وجبات خفيفة خلال اليوم بين الوجبات الرئيسية يؤدي إلى خفض كل من الكوليسترول الضار ومستوى الكوليسترول الكلي. كما أنه يحافظ على مستوى الكوليسترول المفيد والحامي للقلب ضمن المستوى الطبيعي، وفي حال كان منخفض فإنه يرفعه

هذا التأثير للوز على مستوى الدهون في الجسم مهم جداً حيث أن ارتفاع الدهون مرتبط بالعديد من الأمراض أهمها أمراض القلب والشرايين ، والجلطات   وانسداد الشرايين. لذلك يعتبر اللوز من الأغذية الحامية للقلب. وينصح باستخدامه إلى جانب العلاج الدوائي لتحسين مستوى الدهنيات في الجسم ورفع مستوى الدهون المفيدة لصحة القلب.

اللوز والسكري

يعاني نسبة كبيرة جداً من سكان العالم من مرض السكري، ويلعب نظام الحياة اليومي دوراً رئيسياً في ضبط مستوى السكر في الجسم وعلاج مرض السكري. لذلك من المهم لكل مرضى السكري الاهتمام بنوعية وكمية الغذاء الذي يتناوله المريض، مثل الابتعاد عن السكريات وخفض الدهون، والالتزام بحمية غذائية مناسبة للحفاظ على مستوى السكر في الدم ضمن المستوى الطبيعي. وذلك لأن ارتفاع السكر مضر بجدار الأوعية الدموية في الجسم ويسبب أضرار تنعكس على كل من العين، والكلى، والأطراف.

وفي دراسة نشرتها مؤسسة مرض السكري (الهند) لعام 2017 حيث أجري فيها إدخال اللوز ضمن النظام الغذائي المتوازن لمرضى السكري من النوع الثاني لمدة 24 أسبوع. وجدت الدراسة أن اللوز يساهم في ضبط مستوى السكر في الجسم، وتقليل عوامل الخطورة الأخرى في مريض السكري مثل خفض الكوليسترول، وحماية القلب.

كما وضحت الدراسة التي نشرتها جامعة سوك ميونغ للنساء في كوريا عام 2017 بأن تناول 28 غرام من اللوز قبل تناول الوجبات التي تحتوي على نسبة من النشويات من قبل مرضى السكري، يقلل من مستوى السكر في الدم بعد الوجبات بنسبة 30%. ويمكن أن يعود ذلك لأن اللوز يعطي إحساس بالشبع ويقلل مقدار ما يتناوله الشخص من الأغذية الأخرى. كما يؤثر اللوز على امتصاص الغذاء من الجهاز الهضمي، ويؤثر على مستوى عمليات الأيض  في الجسم.


اللوز للقولون

تناول اللوز يزيد بشكل ملحوظ من مستويات البكتيريا المعوية المفيدة يوجد العديد من الدراسات التي تدرس ارتباط نوع اللوز بهذا التأثير، سواء كان محمص أو نيء أو منقوع أو مطحون. أشارت بعض الدراسات إلى أن اللوز المطحون يرتبط بأعلى زيادة في تركيز التخمر الميكروبي المفيد والذي ينتج عنه إنتاج أحد أهم الأحماض الدهنية لصحة الجهاز الهضمي وهو حمض البيوتريك (بالإنجليزية: Butyric acid).

وحمض البيوتريك مرتبط بانخفاض التهاب الأمعاء، وتحسين وظيفة الأمعاء كحاجز لفلترة محتويات الأمعاء من الميكروبات والجراثيم ومنع دخولها إلى الجسم. إضافة إلى أهمية في الحفاظ على صحة الخلايا في الأمعاء من حصول ورم سرطاني.

فوائد اللوز للرجال

يعاني ما يقارب 2% من الرجال تحت عمر ال40 من مشاكل في الانتصاب وضعف جنسي. وتصل هذه النسبة إلى 52% من الرجال بين عمر ال 40-70 سنة، وأكثر من 85% من الرجال بعد عمر ال80. وبذلك تعتبر مشكلة الانتصاب مشكلة شائعة جداً تؤثر عليها عوامل عديدة منها التوتر المزمن، والتدخين، والسمنة، والضغط والسكري، وأمراض القلب والعديد من الأسباب.

ومن هذه العوامل المؤثرة النظام الغذائي الذي يمكن أن يؤدي إلى تراكم الدهون وارتفاع السكري ويمكن أن يكون نظام صحي فيبنى الجسم بشكل صحي وسليم حيث تحتاج عملية الانتصاب الى تدفق سليم للدم على الأعضاء التناسلية، وأي مشكلة تؤثر بذلك فإنها تنعكس على القدرة على الإنتصاب. ومن ضمن العادات الصحية التي تؤثر على تحسين مشاكل الانتصاب وتزيد من الرغبة الجنسية عند الرجال هو إضافة ما يقارب 60 غرام من المكسرات الخام أو النيئة إلى النظام الغذائي اليومي. وذلك ما بينته دراسة أجريت في قسم التغذية البشرية في جامعة روفيرا إي فيرجيلي في إسبانيا لعام 2019.

زيت اللوز الحلو واللوز المر للحامل

يتميز زيت اللوز بخصائص مرطبة وشفائية للجلد، فهو يستخدم لتحسين ملمس الجلد إضافة إلى تحسين لون الجلد. ففي دراسة أجريت عام 2012 من قبل قسم تمريض صحة المرأة في تركيا وجدت أن عمل مساج لمدة ربع ساعة منذ بداية الحمل باستخدام زيت اللوز المر يقلل من علامات تمدد الجلد الموجودة سابقاً، كما يمنع ظهور المزيد من خطوط الجلد الممتدة أو ما يعرف باسم السطور الحملي. ومن المهم أن تهتم السيدة الحامل بدهن المناطق المعرضة للتمدد خلال الحمل منذ أسابيع الحمل الأولى لتساعد الجلد على اكتساب المرونة ويكون رطب بالشكل الكافي.

فوائد اللوز للاطفال

يحتوي اللوز على العديد من العناصر الغذائية المهمة لنمو الأطفال وتزويدهم بحاجتهم من هذه العناصر. فاللوز غني بالفسفور المهم لصحة العظام، وغني بمضادات الأكسدة التي تساعد على حماية خلايا الجسم كافة من التلف. كما يحتوي على الدهون الأساسية المفيدة، إضافة إلى أنه غني بالألياف والبروتين، هذه العناصر جميعها عند تناولها بين الوجبات بطرق مختلفة فإنها تعطي إحساس بالشبع للطفل، وفي المقابل يقل استهلاكه للأطعمة غير المفيدة مثل السكاكر والمشروبات الغازية ورقائق البطاطس المقلية وغيرها.

يمكن تقديم اللوز للطفل بطرق مختلفة مثل وضعه ضمن الحلويات، أو خلال الفطور مع الشوفان والحليب، أو مخلوطاً بالعسل. ولكن من المهم التأكد من عدم وجود حساسية عند الطفل من اللوز

فوائد زيت اللوز للبشرة

بجانب فوائد اللوز الكثيرة بالنسبة لجلد الحامل، فقد استخدم زيت اللوز في مدارس الطب الصينية القديمة واليونانية والفارسية لعلاج أمراض الجلد الجاف مثل الصدفية والأكزيما. كما وُجد أن لزيت اللوز القدرة على التقليل من الندوب المتضخمة التي تبقى بعد العمليات الجراحية.

ارتبط أيضاً استخدام زيت اللوز الحلو ضمن الكريمات المرطبة ووجد أنه يعطي مفعول أكبر بكثير من أساس الكريم في الترطيب وتخفيف الحكة المرتبطة بجفاف إضافة إلى منع تكون علامات تمدد الجلد وتوقف تمادي تقدمها.

ويمتلك زيت اللوز مزايا علاجية تعمل على ترميم الضرر الذي يصيب الجلد نتيجة التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية. كما أنه يعمل على تأخير شيخوخة الجلد التي تحصل بسبب أشعة الشمس، لذلك يمكن استخدامه كمعالج لأنسجة الجلد وواقي من الشمس ومجدد لخلايا الجلد.

اللوز والذاكرة

يحتوي اللوز على عناصر غذائية مهمة لصحة خلايا الجسم بشكل عام مثل البروتينات التي تعمل على بناء الخلايا، وفيتامين إي الذي يحمي الخلايا من التلف، إضافة إلى حمض الفوليك المهم لصحة الأعصاب. ويحدث ضعف الذاكرة من خلال زيادة مادة السكوبولامين التي تزيد من فقد الذاكرة وتقلل من نشاط مادة الكولين والتي تعمل كناقل عصبي بين الخلايا العصبية.

يعمل اللوز على تحسين الذاكرة من خلال إضعاف تركيز مادة السكوبولامين وتعزيز الناقل العصبي (الكولين). وتم دراسة هذا الأثر للوز ضمن دراسة أجرتها وحدة بحوث الكيمياء العصبية والكيمياء الحيوية على الفئران ، جامعة كراتشي في باكستان نشرت عام 2015. وبذلك يعتبر اللوز من المكملات الغذائية الواعدة التي تعمل على تحسين مشاكل الذاكرة، وحماية الدماغ من ضعف الذاكرة المرتبط بالعمر والأمراض العصبية التنكسية، ولكن بالطبع يحتاج ذلك لمزيد من الدراسات على الإنسان.

فوائد اللوز للشعر

استُخدم زيت اللوز الحلو للعناية بالبشرة والشعر في الحضارات الصينية واليونانية والفارسية وذلك لتميزه بخصائص مرطبة وعلاجية في نفس الوقت. فزيت اللوز يعتبر غني بالبروتين ومضادات الأكسدة إضافة إلى فيتامين إي الذي يعتبر من مضادات الأكسدة المهمة التي تعزز نمو الشعر وتحميه من الضرر والتلف الذي يمكن أن يتعرض له الشعر.

استخدام مقدار ضئيل من زيت اللوز الحلو يساعد في تسريع الشعر وإعطاءه النعومة والمظهر اللامع، ويمكن خلطه مع زيوت أخرى مثل زيت جوز الهند، وزيت الأرغان واستخدامه قبل الاستحمام لإعادة الحيوية والرطوبة للشعر. فالبروتينات الموجود في زيت جوز الهند تعويض الضرر الحاصل في الشعرة، ويعمل زيت اللوز والأرغان على ترطيب وتقوية الشعر.

ينصح بعدم وضع أي نوع من الزيوت قبل استخدام أدوات تصفيف الشعر الساخنة وذلك لأن الزيت سيؤدي إلى تلف الشعرة نتيجة الارتفاع في درجة حرارته.

للمزيد: زيت جوز الهند لعلاج 7 من أهم مشاكل الشعر

فوائد اللوز مع العسل

يعد العسل من الأغذية المفيدة وعالية القيمة، ويستخدم في العديد من المجالات منها العلاجية، والتجميل، والصناعات المختلفة. ويحتوي العسل على العديد من العناصر الغذائية ذات القيمة العالية، مثل مضادات الأكسدة والأنزيمات والمعادن التي تزود الجسم بالعلاج للأمراض المختلفة. ويعتبر تناول العسل مع اللوز من الطرق التي يمكن بها الحصول على الفائدة الموجودة بكل منهما بطريقة مركزة ولذيذة في نفس الوقت.

حيث يقلل اللوز من مستوى الدهون في الجسم ويعطي العسل خصائصه العلاجية المختلفة من تقليل التوتر، وتقليل الالتهاب في الجسم، وغيرها من فوائد العسل ولكن يفضل تناول العسل مع اللوز باعتدال حتى لا يؤثر ذلك على الوزن

دقيق اللوز

دقيق اللوز أو طحين اللوز يحضر من طحن اللوز المقشر بشكل ناعم جداً على شكل بودرة. ويتميز دقيق اللوز بأنه يحتوي على كل من الاتي في الربع كوب:

  • السعرات الحرارية: 163.
  • الدهون: 14.2 جرام (9 منها أحادية غير مشبعة).
  • البروتين: 6.1 جرام.
  • الكربوهيدرات: 5.6 جرام.
  • الألياف الغذائية: 3 جرام.
  • فيتامين إي: 35% من حاجة الجسم اليومية.
  • المنغنيز: 31٪ من حاجة الجسم اليومية.
  • المغنيسيوم: 19٪ من حاجة الجسم اليومية.
  • نحاس 16٪ من حاجة الجسم اليومية.
  • الفسفور 13٪ من حاجة الجسم اليومية.

هذه المكونات تجعل دقيق اللوز بديل صحي يزود الجسم بعناصر مفيدة مقابل دقيق القمح، حيث يقلل من مستوى الكوليسترول، ويعزز جهاز المناعة من خلال وجود فيتامين إي، كما يحمي من ارتفاع السكر في الدم، ويعتبر دقيق خالي من الجلوتين للأشخاص الذين يواجهون مشكلة في الجهاز الهضمي عند تناول   مثل مرض سوء الامتصاص (بالإنجليزية: Celiac Disease وعلى الرغم من أنه يحتوي على سعرات حرارية أكثر إلا أن القيمة الغذائية التي يقدمها تعتبر مميزة جداً.

فوائد قشر اللوز

أظهرت دراسة عام 2005 التي نشرت في مجلة التغذية الأمريكية أن اللوز يحتوي على أعلى قيمة من العناصر الغذائية المفيدة إذا تم تناوله بالكامل، أي تناوله دون تقشير مع القشرة البينة المغلفة له. وجددت الدراسة 20 مُركب من مركبات الفلافونويد القوية المضادة للأكسدة موجودة في قشر اللوز، إضافة إلى نسبة عالية من فيتامين إي الموجود في لب اللوز. يمنح التركيز العالي لمضادات الأكسدة الموجود في قشرة اللوز البنية مع تركيز الفيتامينات العالي بداخلها وتحديداً فيتامين إي إلى منع أكسدة الكوليسترول وبالتالي يخفض من مستوى الكوليسترول الضار في الجسم، ويقلل من الالتهابات وغيرها من الفوائد التي تتمتع بها الأغذية مضادة الأكسدة

تعليقات
الاسمبريد إلكترونيرسالة